أهم أخبار الأسبوع الثاني في شهر يناير 2014

عشرات المهاجرين الارتريين نقلوا إلى السويد

أفادت صحيفة " جيروزسالم بوست" العبرية، أن عشرات المهاجرين الإرتريين نقلوا إلى السويد - خلال الأسابيع الأخيرة - في أعقاب الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين القدس وستوكهولم السويدية. ويأتي هذا كجزء من العمليات المستمرة لإقصاء مهاجري إريتريا المتعمد إلى السويد.

وحسب صحيفة الدستور الأردنية فقد أشارت صحيفة " جيروزسالم بوست" ، إلى أن هذا الأمر جاء بالتعاون مع هيئة الأمم المتحدة التي منحت كل مهاجر إريتري مبلغ 3،500 دولار.

تعثر المفاوضات ونذر أزمة إنسانية بجنوب السودان

أفاد مراسل الجزيرة في أديس أبابا هيثم أويت أن المفاوضات بين طرفي الأزمة في جنوب السودان لا تزال تراوح مكانها، بينما وصف وزير خارجية جنوب السودان برنابا بنيامين الوضع في بلاده بأنه تحت سيطرة الحكومة، لكن منظمة "أطباء بلا حدود" حذرت من حصول كارثة إنسانية وقالت إن عشرات الآلاف من المدنيين نزحوا عن منازلهم جراء القتال الدائر.

لكن الوزير بنيامين اعترف بوجود مشكلات بمدينتي بور وبانتيو اللتين يسيطر عليهما المتمردون، وأضاف في تصريحات بالخرطوم عقب لقائه الرئيس السوداني عمر البشير إن حكومته ترفض إطلاق سراح المعتقلين على خلفية الأحداث الأخيرة التي شهدتها دولة الجنوب، إلا بعد التحقيقات اللازمة ووفقاً لقوانين ودستور البلاد.

وإطلاق سراح المعتقلين يُعد من أهم ما يطلبه فريق المتمردين بقيادة رياك مشار في المفاوضات الجارية حاليا في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا. وأضاف أن وفد المتمردين هدد بالانسحاب من المفاوضات التي ترعاها منظمة إيغاد في حال لم توقف أوغندا وهي عضو بالمنظمة قصف مناطق يسيطر عليها المتمردون.

من جهة أخرى، قال المتحدث باسم جيش جنوب السودان إن القتال بين القوات الحكومية والمنشقين، متواصل في بعض مناطق أعالي النيل، لكن الهدوء عاد إلى مدينة ملكال.

في هذه الأثناء، دخلت الولايات المتحدة على الخط فحذرت مسؤولة بوزارة الخارجية اليوم من أن "الديمقراطية الهشة" في جنوب السودان تواجه مخاطر "التفكك" وسط القتال العنيف الذي أسفر عن مقتل أكثر من ألف شخص، مضيفة أن واشنطن لا تملك أدلة على حصول محاولة انقلاب على الرئيس  سلفاكير ميارديت.

وأكدت المسؤولة الأميركية "لم نطلع على أي إثبات بأن هذا الأمر كان محاولة انقلاب" موضحة أن اندلاع العنف كان نتيجة خلاف سياسي كبير في البلاد.

الوفاء لرجل الوفاء والانسانية سلطان عمر

تناقلت المواقع الارترية وقروبات الفيس بوك خبر مرض المدير التنفيذي لمنظمة إيثار الإغاثية الأستاذ سلطان عمر وذلك بعد المقال الذي نشره صديقه الشيخ / محمد جمعة  حيث ذكر بعض من تاريخ وأعمال الأستاذ سلطان .وجاء فيه " أسس الأستاذ سلطان في عام 2007 م منظمة إيثار للإغاثة وانطلق يطرق ابواب الإعلام المختلفة ، فلم يترك منبرا متاحا الا سارع اليه من أجل التعريف بقضية اللاجئين الارتريين في عدد من دول جيران ارتريا  . وقد رتب لقاءات مع راديوهات ، ومنتديات ، ومواقع الكترونية ، وصفحات الفيسبوك ، ومواقع الفيديوهات ، والقنوات الفضائية و استطاع ايصال قضيته للجميع قدر الامكان .  وقد اكتشف الأستاذ سلطان عمر إصابته بمرض ( السرطان ) بعد الفحوصات الطبية التي قام بها بعد شهر رمضان من العام الماضي ولم يتم الاعلان عن مرضه تلبية لرغبته وهو الان يواصل علاجه وبحاجة إلى دعوات الأخوة والأخوات " .

 ومن باب الوفاء والوقوف مع الرجل الذي عمل لسنوات من أجل إغاثة اللاجىء الارتري في عدد من الدول فقد أنشأ بعض المغردون الارتريون هشتاق على تويتر يحمل وسم " شكرا_ سلطان _ عمر " غرد فيها المشاركون بذكر أعماله الاغاثية ومع شكرهم لجهوده المستمرة وأمانيهم القلبية بالشفاء العاجل له .

ونحن في إعلام عركوكباي ندعوا الله أن يلبس الأخ سلطان لباس العافية والشفاء عاجلا غير أجل ، وأن يجعل مرضه وعمله في ميزان حسناته  .

hanan salah  pen

Week news arkokabay2

arkokabay 20140227

forto 2013 1