فارقة من الزمن

فارقة من الزمن تؤدي احيانا الي نتائج فادحة 

كانت انتفاضة اخريا التي جاءت كرد فعل انفعالي لفعل اخر دون تخطيط اي فعل عشوائي تجاوبت معه اصقاع البلاد لانه ببساطة كل فعل له رد فعل مساو له وغير مواز له في الاتجاه الا ان البعض قد يتساءل لما لم يحدث ذلك من قبل؟ اقول لان الشعب بما عرف من طبيعة جلدة تتحمل الماسي ظل ينتظر حدوث المعجزة والخلاص ولو من السماء

ولما أيقن ان حدوثها مستحيل وان الخلاص بات من الاحلام المستحيلة

ناءبالحمل الثقيل هب لان الكبت يولد الانفجار

صقع النظام وزبانيته وسدنته بالداخل والخارج وقبل ان اتوغل في هذا الصدد اعود الي الفارقة ما قصتها؟

عندما نناهض نظام ما فاننا ننتظر اي لمحة او حركة او حتى بارقة امل ولو بحجم الخيط الرفيع لننتهز الفرصة لنجهز عليه او علي الاقل نسلط الضوء عليها

لهذا كان الرد الفعل تلقائي من الجماهير في كل مكان علي اختلاف السنتهم واديانهم انطلقت معبرة الي الشوارع مؤيدة او منددة تشجب ما حدث في اخريا بصرف النظر عن من وكيف ولما انما الفعل في حد ذاته مستنكر

الدخول الي حرم مدرسي وتهديد عزل بالسلاح وسجن شيخ طاعن بالسن واطفال ونساء وإطلاق رصاص وزج مواطنين من فتيات ونساء ورجال بالمعتقلات اين هذا الفعل من الفعل الحضاري؟ اليس هذا فعل همجيا؟ اين هذا الفعل من حقوق الانسان؟

الفارقة من الزمن اتت هنا عندما غاب السياسيون وبالذات مدرخ عن تناول الحدث لفترة كانت كافية لتكوين صورة مبدئية عن ان هؤلاء القوم ليسوا علي مايرام

اي هناك وراء الاكمة ماورائها

كنت قد تناولت ذلك في مقال بعنوان بين معارضة هزيلة وحاكم جائرللوطن رب يحميه يمكن الرجوع اليه

هووووووبا اعتقد ان الانتفاضة اصابت هدفها مائة بالمائة اقول للشيخ الجليل تسلم البطن الجابتك

لان الانتفاضة ازالت القشور واظهرت اللباب وابانت هشاشة الادعاءات

فخرج دهاقنة مدرخ وهقدف يتحاوشون الانتفاضة من كل ناحية لؤدها

كأنما كانت فارقة الزمن تلك فقط لالتقاط طرف اللحن من الماسترو الذي كانه يدوزنه

ليصدحوا لنا بالنشيد او بالاسطوانة

فكان ماقاله النظام وما قاله سمري وماقال له الصحفي المخضرم والامورة المذيعة اللامعة في منتهي التناغم والانسجام سيمفونية مشتركة

اقحم فيها اسم الشيخ ابو رشيد الذي حاول بشتي الطرق ان يعبر عن اعتدال العمل المعارض وان الشعب بشقيه يسعي من اجل اسقاط النظام لانه

ظالم وان الصراع ليس طائفيا فماذا كان جزاؤه؟ ذات جزاء سنمار

اعود الي هرطقات هذا الثالوث لاقول ان المذيعة هي اول من صدح باخوانجية القناة ومطالبتها بعدم التدخل في الشأن الارتري ثم تلك الصحيفة الاماراتية وروبوتاجها معها والمدعو شيشاي لم نعجب للاصطفاف العجيب لمدرخ وهقدف

انا شخصيا لم اتعجب لقول المذيعة لانها ما خرجت من تكون اداة كما عهدناه واما المدعو شيشاي فانه ينبح حرصا علي ذيله

اما الصحفي الذي ضل عن سواء السبيل عبد القادر حمدان الذي وصم قناة الجزيرة بانها اعلام الاخوان وانه يريد اعلاما صادقا  ووصف الانتفاضة والحراك الجماهيري بانه مظاهرات بائسة لن ادافع عن قناة الجزيرة فهي كفيلة بالقيام بذلك ولديها من الصحافيين من هم اكثر خبرة ليفعلوا انما اقول ان المظاهرات البائسة هي فعل جماهيري محض تعبيرا عن رغبات الشعب واماله وطموحاته وانك لن تحصد سوي الشوك والعلقم ولوصفك هذا ما ذاك الا نوعا من الغرور والصلف ونتوجه اليك بالسؤال  اين كانت اخونجية الجزيرة عندما كانت قطر تعيش في شهر عسل مع النظام الارتري وتضرب بانات الشعب والامه عرض الحائط ؟

اين اعلامك الصادق وانت تري الشعب يئن من ويلات السجون وما اخترت سوي ان تكون طبالا وكاتب السلطان وليته عادل انما سلطان جائر اما ما عنيته من التنظيمات الاسلامية انه يدخل في باب النكتة السمجة فان هذه الاسطوانة المشروخة ما عدنا نستصيغ سماعها وما عادت تثير الرعب فينا وفقد نفضنا الخوف بعد ان خرج شيخ طيب ابي رفض الضيم وبخصوص اصحاب غسيل الاموال وغسيل الاايه وايه هم عرفناهم وياتري ماذا عنك ماذا تغسل انت؟؟؟؟؟؟

اما اللسيد سمري هذا الذي استبشرتم به خيرا

لن اسهب في القول مدحوه قائلين انه انسان معتدل وانه يحب الاسلام والمسلمين ياليته ما احبنا وتركنا في حالنا ولن اقول ما قالوه انها سفططة لان السوفسطائية مدرسة لها فكر ورؤية اما ما قام به انما يدخل في بند بعض المستشرقين الذي اضروا الاسلام اكثرما نفعوه انهم درسوا الاسلام من باب اللاهوت فقط لطعنه وللتبشير في اوساط المسلمين لاغير

اليس اسياس يجيد اللغة العربية والتقري والبداويت و ايه كمان ما عرفش اليس اطعمناه واويناه والي الصين ارسلناه اليس سبي من في عبه حماه فطبق فيه المثل القائل علمته رمي السهام لما اشتد ساعده رماني

اما الشيخ عبد الحي ما هو الا شخص واحد ايد ثورة عفوية من فئة تتنتمي لامة من المفترض تهمه ام يجوز للبابا فقط ان يكون مسئولا من كل الرعايا المسيحيين في العالم ام الشيخ المسلم اهتمامه يعد ارهاب وكباب واسلاموفوبيا وكل والمسميات الملغومة اما كفاكم كل من الحكومة السودانية والاماراتيه   وهما اسلاميتان تساندان نظام مسيحي يعمل ضد شعبه كله وعلي الاخص الجزء المسلم اليس الامر يسير بصورة مقلوبة؟ لما لم يعترض السيد سمري او حتي ما تساءل ماذا يريد الاسلاميون منا؟ ا لما لم يتساءل من قبل ماذا تريد قطر وقناتها الاسلامية من ارتريا التي ليس بها سوي قوة بطش واحدة من نظام مسيحي؟

نقطة اخيرة وهي ان ما دار في اخريا انما هو من عمل الجبرته

عجبت لاناس يحاولون ان يجدوا في الكرشة عضم

اولا من قال ان الانتفاضة هي انتفاضة جبرته؟ ان هذه المسألة الغرض الحقيقي والفعلي منها هو تحجيم الحدث ومحاولة اعطاؤه طابع غير ذا اهمية

فحي اخريا حي من احياء اسمرا تسكنه كل قبائل ارتريا قد يكونو ا الجبرته هم الاكثرية وهذا لايصبغ الانتفاضة بلون اثني ان هذا القول مجرد مراوغة فليس مستغرب من نظام هذا هو نمط تفكيره ونهجه وديدنه

هل الشيخ موسي محمد نور جبرتي؟ علي حسب علمي ان هذه المعلومة غير صحيحة وهل الشيخ عنكر ايضا جبرتي؟

فليكن سنسحب نفس القول علي تنظيم الجبهة الشعبية سابقا ورأسها الفعلي اسياس اذا هي تنظيم تجريني والان النظام رأسه ذات الشخص فهي ليست حكومة وطنية كما تدعون انما هي حكومة تجرينية من فوضها لتحكم 8اثنيات اخري هل هناك اي مستند قانوني او عقد اجتماعي يكفل لها ذلك؟

واذا افترضنا انها ثورة جبرته اليس هم قوم من هذا البلد ام هم قدموا الينا من المريخ اما لانهم اقلية تنتهك حقوقهم ولا يملكون حتي حق الاعتراض او التعليم او ممارسات شعائر الدين او يعبدوا ربهم وفق تعاليمه

هل العلمانية التي نراها في دول الغرب تمنع ممارسة الدين وان كان الامر كذلك لما تقرع اجراس الكنائس ولما نحتفل باعياد الكريسماس وغيرها

ام تكيلون يمكيالين مالنا غير مالكم تمارسون حقوقكم الدينية كاملة وعندما يريد البعض الاخر فعل نفس الشئ تلوحون بكروت كثيرة ارهاب واثنية واقلية

وتذهب الديمقراطية وحقوق الانسان والحريات ادراج الرياح

اقول لكم يامن تفاءل خيرا بهذا المبشر ما حزرتم فهذا الشبل من ذاك الاسد فان مدرخ ابن هقدف  من كان لديه ذرة شك اظنها انقشعت  الان ومن لم تنقشع لديه فهو اعمي البصيرة فلنلعن سنسفيله الا تبا له !!!!!!!...عجبي

hanan salah  pen

Week news arkokabay2

arkokabay 20140227

forto 2013 1